طب العيون في ايران

طب العيون في ايران

لقد شهدت الجمهورية الإسلامية الإيرانية تطورا كبيرا و ملحوظا و انجازات ذات اهمية في النطاق العالمي في طب العيون إلى جانب مستوى علمي يتحدى منافسيه الغربيين و خاصتاً في الشرق الأوسط. خلال السنوات الأخيرة، بمساعدة الإختراعات الجديدة و التقنيات الحديثة إستطاع طب العيون في ايران تشخيص و معالجة الكثير من أمراض. شاهد طب العيون في ايران انجازات ذات اهمية في النطاق العالمي و تعتبر ايران ضمن أهم البلدان في مجال المراكز العلاجية والبحثية والعلمية والطبية. الخدمات المقدمة في مجال طب العيون في ايران تعتبر من اجود و افضل الخدمات و تحوي على أفضل العيادات و أفضل و امهر اطباء العيون. أيضاً تسجيل الاختراعات الدوائية والعلاجية ومعالجة الكثير من الأمراض المستعصية كلها من الممكن أن تشير الى قدرات الطب في ايران وتقدمه.

الدكتور سينا احمدي

الدكتور سينا احمدي

د. سينا ​​أحمدي، أخصائي طب العيون و شبكية العين (جزء الزجاجية و الشبكية والعصب البصري). عالج الدكتور سينا احمدي الكثير من الأشخاص الذين عانوا من أمراض العين ومشاكله حتى الآن، يسع الدكتور دائمًا لتقديم أفضل الخدمات التشخيصية والعلاجية. أنشط الدكتور علاج تمزق الشبكية، علاج نزيف الشبكية، علاج التهاب الشبكية، علاج أمراض العين بسبب مرض السكري، علاج الضغط في العين، علاج جفاف العين، علاج التهاب العين، علاج حساسية العين، إلخ..

تغيير لون العين في ايران

تغيير لون العين في ايران

لا يوجد تغيير علمي في الطريقة التي يغير بها اللون الدائم العين، وبسبب هذا، فإنه يرتبط بمخاطر عالية مثل العمى. إنَّ لون العينين هو أكثر الأشياء الَّتي تُميّزنا عن بعضنا البعض، وهي اول ما يُلاحظه الآخرون في بعضهم البعض عند التلاقي لأول مرَّة، ولكن لا يتمتع الجميع بنفس القناعة في يتعلق بلون عيونهم مما يجعلهم يرغبون بتغييرها، ولذلك قد يبحثون عن طُرقٍ لتغييرها فعليّاً، فالبعض قد يلجأ للجراحة وهذا ما لا ننصح به لأنَّ الجراحة قد تتسبّب بالإصابة بالعمى، أو قد يلجأون للطُرق الطبيعيّة لفعل ذلك، ولا بُدَّ من الإشارة إلى أنَّ الطُرق الطبيعيّة لا تُغيّر لون العينين بشكلٍ دائم.

دكتور علي رضا اسماعيلي

دكتور علي رضا اسماعيلي

الدكتور علي رضا اسماعيلي متخصص في العيون وتخصص دقيق في الزرق عضو مجلس الإدارة وأمين الصندوق في جمعية طب العيون المدير العام لمستشفى 'بينا' التخصصية لطب العيون في مدينة مشهد